شاركت الكلية الجامعية للعلوم والتكنولوجيا بخان يونس ممثلة بعميدها الدكتور أحمد عايش أبو شنب في اجتماع عمداء الكليات الجامعية التي عقدته وزارة التعليم العالي والبحث برام الله عبر الفيديو كونفرنس، برئاسة معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي أ. د. محمود أبو مويس، وعمداء الكليات الجامعية في فلسطين.

وناقش اللقاء عدد من المواضيع المتعلقة بالكليات الجامعية كالحوكمة والأنظمة والقوانين وتعزيز ثقافة الجودة لدى العاملين في الكليات إلى جانب قضايا أخرى مهمة.

وتطرق أ. د. أبو مويس للقضايا التي تساعد على تطوير عمل الكليات الجامعية وسبل تطويرها وكذلك التحديات التي تواجه الكليات في الجوانب الأكاديمية والإدارية ووضع الحلول اللازمة لمعالجتها والنهوض بالتعليم التقني، معرجاً على سبل تطوير البحث العلمي وضرورة زيادة الاهتمام بهذا الجانب عبر فتح باب الشراكات بين مؤسسات التعليم العالي العاملة في فلسطين ونظيراتها الإقليمية والدولية الأمر الذي يفتح المجال بشكل واسع لتطوير البحث العلمي بشكل كبير، مؤكداً على الاهتمام بالتعليم الثنائي والذي يهدف إلى تهيئة الخريجين للاندماج في سوق العمل إلى جانب تعليمه الجامعي بحيث يحصل على المعلومات والخبرات العلمية بشكل متوازي الأمر الذي يساعد الطلبة على تطوير مستوياتهم بشكل أفضل ومناسب يساعدهم في اكتساب المزيد من الخبرات والمهارات اللازمة.

ومن جانبه، استعرض د. أبو شنب آلية وسبل تطوير الكلية للنهوض بها والتواصل مع المؤسسات المانحة للحصول على الدعم اللازم والتي كان آخرها الموافقة على تطوير مختبري التبريد والتكيف وتكنولوجيا الطاقة الشمسية، مشيراً إلى أن الكلية تعتبر من الكليات التقنية الرائدة في المحافظات الجنوبية حيث مر على تأسيسها أكثر من 30 عاماً وتضم العديد من التخصصات والبرامج لدرجتي البكالوريوس والدبلوم التي تلبي احتياجات المجتمع الفلسطيني، داعياً إلى ضرورة  زيادة الاهتمام بالتعليم التكنولوجي والتقني خاصة في ظل الثورة العالمية في الصناعات وما صاحبها من حاجة كبيرة وملحة إلى هذا النوع من التعليم الجامعي في هذه المرحلة.

photo ٢٠٢١ ١١ ٠٧ ١٠ ٥٠ ٤٦