نافذة الأخبار

الرئيسية > العلاقات العامة > أرشيف الاخبار

استقبلت الكلية الجامعية للعلوم والتكنولوجيا بخان يونس وفداً رفيع المستوى من كوادر العمل الحكومي والمجتمعي بقطاع غزة  ضم النائب في المجلس التشريعي ومسؤول ملف الجامعات في المكتب السياسي لحركة المقاومة السلامية حماس الدكتورة جميلة الشنطي، والوكيل المساعد لشؤون التعليم العالي الدكتور أيمن اليازوري، ورئيس الحركة النسائية في قطاع غزة الأستاذة فاطمة علي شراب، ومدير عام التعليم التقني المهندس عبد الرحمن جبر، ومدير عام التعليم الجامعي الدكتور خليل حماد، كان في استقبالهم عميد الكلية الدكتور أحمد عايش أبو شنب، ونائب العميد للشؤون الأكاديمية الدكتور حسام نعيم الفار، ونائب العميد للشؤون الإدارية والمالية الدكتور سعد الدين البـــــــلتاجي، ونائب العــــميد للشؤون التــــخطيط والتطوير الدكــــتور هشام محمد أبو عمرة، ورئيس لجنة العاملين الأستاذ عبد القادر يوسف العطل، وأعضاء من لجنة العاملين وعدد من أعضاء الهيئتين الأكاديمية والإدارية. 

وأعربت د. الشنطي عن سعادتها البالغة لزيارتها لهذا الصرح العلمي المميز والذي يقدم التعليم التقني والتكنولوجي لفئات وشرائح متعددة من طلبة المجتمع الفلسطيني وسد الاحتياج من الوظائف التقنية خاصة في المنطقة الجنوبية، مشيرةً إلى أهمية التعرف على واقع التعليم التقني بالكلية والعمل بشكل موحد والعمل للنهوض بهذا الصرح العلمي المتميز في جميع الجوانب، واعدةً بتكرار هذه الزيارة والعمل على تنفيذ توصيات الكلية والوزارة بالخصوص معبرة عن أملها في أن تصبح الكلية يوما جامعة.

من جانبه أثنى د. اليازوري على دور الكلية الجامعية للعلوم والتكنولوجيا في خدمة المجتمع الفلسطيني عبر ما تطرحه من تخصصات تقنية وتكنولوجية تلبي احتياجات سوق العمل المحلي وتخدم طلبة قطاع غزة بشكل عام وطلاب المنطقة الجنوبية بشكل خاص، مشيراً في السياق ذاته لأهمية تطوير التعليم التقني وتقديم كافة التسهيلات من أجل الوصول إلى التميز والتقدم، مستعرضاً رؤية الوزارة للنهوض بالكلية عبر نقل الكادر وتثبيت العقود وتطبيق الابتعاث.

وفي ذات السياق رحب د. أبو شنب بالوفد الزائر، مشيراً إلى أن الكلية تعتبر من الكليات التقنية والتكنولوجيا الرائدة في المنطقة الجنوبية التي تخدم قطاعات وشرائح واسعة من طلبة المجتمع الفلسطيني وتطرح تخصصات تلامس احتياجات سوق العمل المحلي والإقليمي، مطعاً في ذات السياق الوفد الزائر على واقع واحتياجات الكلية المختلفة في كافة الجوانب الأكاديمية والإدارية ومحاولة إيجاد حلول للمعقيات التي من شأنها أن تأخر وتعطل العمل داخل الكلية. 

 

بدوره قدم أ. العطل نبذة تعريفية عن الكلية والبرامج الأكاديمية التي تقدمها لبرامج الدبلوم والبكالوريوس وكذلك المباني والمرافق والمختبرات الطبية ومختبرات الحاسوب، مستعرضاً أمام الوفد الزائر عدد من مطالب واحتياجات العاملين داخل الكلبة التي من شأنها عند تحقيقها تلبية طموحات ورغبات العاملين، داعياً الوفد الزائر إلى تبني هذه المطالب والعامل على إيجاد حلول لها في القريب العاجل.

Back to Top