كرمت إدارة مركز صحي خان يونس متطوعين من خريجي الكلية الجامعية للعلوم والتكنولوجيا بخان يونس المشاركين في تنفيذ الدراسة المسحية لتقييم الأجسام المضادة لفيروس كوفيد 19 في منطقة خان يونس، بحضور عميد الكلية الدكتور أحمد عايش أبو شنب، ومدير دائرة صحة خان يونس الدكتور تميم صقر، وأستاذ الصحة العامة المساعد ومنسق الدراسة د. خالد أبو علي، ورئيس قسم العلاقات العامة الأستاذ أكرم محمد رفعت الطاهر،  ومدير تمريض عيادة خان يونس الأستاذ كمال الداهودي، ومدير إداري منطقة خان يونس بوزارة الصحة الأستاذ أحمد الفرا، والمتطوعين المشاركين في الدراسة.

وأكد د. أبو شنب على أهمية هذا المشروع البحثي في تقديم بيانات حول مدى انتشار كورونا في محافظة خان يونس مما يصب في خدمة جهود مكافحة الفيروس، مبيناً أن هذا المشروع يأتي ضمن مشروع بحثي أكبر نفذته وزارة الصحة على مستوى القطاع بالتعاون مع بعض المؤسسات الأكاديمية، مشيراُ في سياق متصل أن الكلية تعزز سبل التعاون المشترك مع المؤسسات الفلسطينية بما تقدمه من خدمات والتي كان أخرها تقديم جهاز PCR  الخاص بالكلية لوزارة الصحة للمساهمة في فحوصات الكشف عن الفيروس أحد أوجه هذا التعاون.

  كما عبر د. أبو شنب عن سعادته الكبيرة وافتخاره بالمتطوعين من خريجي الكلية الذي نفذوا المشروع كونهم خير رسل في تمثيل الكلية لدى المؤسسات الفلسطينية، كما قدم الشكر لمنسق الفريق الدكتور خالد أبوعلي على جهوده الكبيرة في تنفيذ المشروع.

بدوره قدم د. صقر الشكر لإدارة الكلية الجامعية للعلوم والتكنولوجيا على هذه الشراكة المميزة عبر الطواقم العاملة بين الجانبين أو من خلال طلبة الكلية، داعيا إلى مزيد من هذا الشراكة مما يساهم في خدمة المجتمع المحلي، كما قدم الشكر إلى منسق الفريق الدكتور خالد أبوعلي على جهوده الكبيرة خلال فترة تنفيذ المشروع، كما تقدم بالشكر لفريق المتطوعين لعملهم المخلص في الدراسة.

بدوره أوضح د. أبوعلي عن طبيعة هذا البحث وبعض نتائجه ومخرجاته والنتائج والتوصيات المتعلقة في هذه الدراسة المسحية، مقدماً شكره لكافة الأطراف المساهمة في إنجاح البحث للخروج بعدد من النتائج التي تساهم في التعرف على الحالة الوبائية.

WhatsApp Image 2021 06 20 at 8.59.13 AM

WhatsApp Image 2021 06 20 at 8.59.14 AM